فنزويلا أزمة النفط الخام

30 نيسان (إبريل) 2019 استيقظ العالم اليوم على خبر انشقاق عسكري داخلي في فنزويلا، نذيرًا بحمام من المرض الهولندي، حيث الاعتماد المطلق على مادة خام وحيدة (النفط)، وفي كل مرة حدث ذلك مع الكساد الكبير عام 1929، ثم أزمة تخمة النفط 4 تموز (يوليو) 2020 حتى العام 2018، كانت فنزويلا ترسل 500 ألف برميل من النفط الخام يوميا وعرفت البلاد أزمة محروقات لم تُحل إلا بوصول خمس ناقلات نفط إيرانية محملة 

أزمة فنزويلا ترفع أسعار النفط أخر تحديث يناير 25, 2019 ارتفعت أسعار النفط خلال تعاملات اليوم الجمعة، وسط مخاوف من احتمال تعطل صادرات فنزويلا من الخام قريبا بعد قيام اضطرابات في البلاد. ويعتبر أكثر من 90٪ من دخل فنزويلا من بيع النفط الخام ومع هذا الاعتماد الشديد وانهيار الأسعار، يخاطر النظام بتلقي أقل من 8 مليارات دولار هذا العام، أي ثلث 25 مليار دولار كان من الممكن أن تدار في أفاد تقرير لوكالة رويترز أن شركة “المحيط البحري” إلى جانب شركات أخرى يوجد مقرها في الإمارات، قامت بشحن النفط الخام والوقود الفنزويلي خلال النصف الثاني من هذا العام، رغم الحظر الأمريكي. في يونيو حزيران، فرضت الولايات المتحدة عقوبات على نحو ست ناقلات نفط تديرها شركات شحن معروفة، في تصعيد كبير للمحاولات الأمريكية للتضييق على تجارة النفط الفنزويلية، وفي غضون أسابيع، تولت شركة غير معروفة مقرها في تعاني فنزويلا من أزمة وقود حادّة، خلال الأشهر الماضية، بسبب أزمة وباء كورونا، ومن قبلها العقوبات الأميركية المفروضة على قطاع النفط في البلاد، على الرغم من أنّها تمتلك أكبر احتياطي من النفط الخام في العالم. وحتّى عام 2018، كانت فنزويلا ترسل 500 ألف برميل من النفط الخام يوميًا، إلى الولايات المتّحدة، وتتلقّى منها 120 ألف برميل يوميًا من النفط الخفيف و البنزين الطبيعي الضروري للتكرير.

20‏‏/5‏‏/1442 بعد الهجرة

نزلت أسعار النفط 1% اليوم الاثنين، بعدما رفعت الشركات الأميركية عدد حفارات التنقيب عن النفط للمرة الأولى هذا العام، في مؤشر على أن إنتاج الخام قد يزيد وفي الربع الأول من 2018، انخفضت صادرات النفط الخام الفنزويلي إلى 1.1 مليون برميل يوميا. وتشهد فنزويلا توترا بعد إعلان المعارضة، الأربعاء، رفضها شرعية الرئيس نيكولاس مادورو، فضلًا عن أزمة 20‏‏/5‏‏/1442 بعد الهجرة خيّمت أزمة فنزويلا السياسية على أسواق النفط العالمية، وذلك مع تصاعد إجراءات الحصار الاقتصادي الأميركي على كراكاس والذي بدأ في 28 يناير (كانون الثاني) الماضي، ويشمل الحجز على الحساب المالي لحكومة فنزويلا الحالية. تميل أسعار النفط إلى الانخفاض، الإثنين، في آسيا، بينما طغى القلق على النمو العالمي بعد الارتفاع الذي سجل الأسبوع الماضي بسبب الأزمة في فنزويلا. وانخفض سعر برميل النفط الخفيف (لايت سويت كرود) المرجع الأمريكي للخام حتى عام 2018، كانت فنزويلا ترسل 500 ألف برميل من النفط الخام يوميا إلى الولايات المتحدة وتتلقى من هذا البلد 120 Getty Images تحاول إيران مساعدة فنزويلا في أزمة الوقود التي تعاني منها حاليا. أعاد أسطول من ناقلات النفط الإيرانية التي تحمل البنزين إلى فنزويلا إشعال فتيل التوتر مع الولايات المتحدة، التي تفرض عقوبات اقتصادية على البلدين.

سرع اعضاء أوبك وتيرة اجتماعاتهم في ظل الأزمة الصحية والأضرار التي تلحقها بالاقتصاد العالمي. ويتعلق الأمر، بهدف دعم أسعار الخام، بتعديل المعروض من الذهب الأسود وفقاً للطلب الذي تسبب وباء كوفيد-19

أسواق النفط الرابح الأكبر من «أزمة فنزويلا» تعيد هيكلة الأسعار من جديد الأحد - 21 ذو القعدة 1438 هـ - 13 أغسطس 2017 مـ رقم العدد [ 14138] من بين أبرز الأسباب وراء انجرار فنزويلا إلى أزمة عميقة منذ 2014، اعتماد الاقتصاد بشكل كبير على النفط الخام، وتعرض موارد البلد لضربة ثقيلة مع انخفاض أسعار النفط العالمية.

وأوضحت البيانات أن صادرات فنزويلا من النفط الخام والمنتجات المكررة انخفضت 37.5 في المئة خلال 2020 لتصل إلى 626534 برميلا في اليوم مسجلة بذلك أدنى مستوى منذ 77 عاما.

من بين أبرز الأسباب وراء انجرار فنزويلا إلى أزمة عميقة منذ 2014، اعتماد الاقتصاد بشكل كبير على النفط الخام خلفية فترة رئاسة تشافيز. انتُخب هوغو تشافيز رئيسًا لفنزويلا للمرة الأولى في العام 1998. نجم عن ازدياد أسعار النفط، في بدايات العقد الأول من القرن الواحد والعشرين، مستويات للتمويل لم يُشهد لها مثيل في في فنزويلا سوى في وفى العام 2001 بلغ إنتاج فنزويلا من الزيت الخام نحو 3.42 ملايين برميل يوميا، وبذلك احتلت المرتبة الثالثة داخل أوبك بعد السعودية (9.1 ملايين ب/ي) وإيران (3.77 ملايين ب/ي). كيف تستأنف فنزويلا شحنات تصدير النفط المباشرة إلى الصين تحديداً “أكبر مستورد للخام في العالم” رغم العقوبات الأميركية التي تسببت في تراجع نشاطها التجاري لأكثر من عام؟ تصدّر هذا السؤال اهتمامات مراقبي الشأن النفطي

9 آذار (مارس) 2020 قصة أزمة النفط 2014 التي دمرت فنزويلا ودور السعودية فيها من عام 1999 إلى عام 2008، شهد سعر النفط الخام ارتفاعًا غير مسبوق، حيث ارتفع من أقل من 

1‏‏/6‏‏/1440 بعد الهجرة من بين أبرز الأسباب وراء انجرار فنزويلا إلى أزمة عميقة منذ 2014، اعتماد الاقتصاد بشكل كبير على النفط الخام

خلفية فترة رئاسة تشافيز. انتُخب هوغو تشافيز رئيسًا لفنزويلا للمرة الأولى في العام 1998. نجم عن ازدياد أسعار النفط، في بدايات العقد الأول من القرن الواحد والعشرين، مستويات للتمويل لم يُشهد لها مثيل في في فنزويلا سوى في وفى العام 2001 بلغ إنتاج فنزويلا من الزيت الخام نحو 3.42 ملايين برميل يوميا، وبذلك احتلت المرتبة الثالثة داخل أوبك بعد السعودية (9.1 ملايين ب/ي) وإيران (3.77 ملايين ب/ي). كيف تستأنف فنزويلا شحنات تصدير النفط المباشرة إلى الصين تحديداً “أكبر مستورد للخام في العالم” رغم العقوبات الأميركية التي تسببت في تراجع نشاطها التجاري لأكثر من عام؟ تصدّر هذا السؤال اهتمامات مراقبي الشأن النفطي ارتفعت أسعار النفط الأميركي واحدا بالمئة، بدعم من تهديد الولايات المتحدة بفرض عقوبات على فنزويلا، لكن ارتفاع مخزونات البنزين إلى مستوى قياسي والزيادة الكبيرة غير المتوقعة في مخزون الخام بالولايات المتحدة حد من بالمقارنة مع العام السابق ثبت 40.4% أخرى في احتياطيات النفط الخام في عام 2010، السماح ل فنزويلا تفوق المملكة العربية السعودية باعتبارها الدولة التي تمتلك أكبر احتياطي من هذا النوع. لا يمثل إنتاج فنزويلا الحالي من النفط الخام سوى 1% من الإمدادات العالمية، وهذا ما طمأن مراقبي أسواق النفط العالمية بأن حدوث أي انقطاع في إمدادات الخام الفنزويلي للأسواق العالمية قد لا يترتب